MOH
 
   
مشفى العيون الجراحي تستعد لرفع طاقتها إلى 7 غرف عمليات
لقاء وزير الصحة الدكتور نزار يازجي مع مديري الإدارة المركزية حول ترجمة مضامين كلمة السيد الرئيس
وزارة الصحة تطلق حملة تلقيح وطنية ضد مرض شلل الأطفال لجميع الأطفال دون الخمس سنوات من العمر
نسبة أشغال أسرة مشفى ابن الوليد بحمص تصل إلى 90 %
علاج السرطان في سورية لا يزال مجاناً رغم الحصار وارتفاع التكاليف
1.3 مليون خدمة قدمها مشفى الباسل التخصصي الحكومي بكرم اللوز منها 7500 عملية خلال العام الماضي وخطة لزيادة سعته إلى 200 سرير
أيام علمية في عدة محافظات تزامنا مع شهر التوعية العالمي بالكشف المبكر عن سرطان عنق الرحم
   
   
  تفاصيل الخبر
الخميس 05.07.2018
استعرض وزير الصحة الدكتور نزار يازجي مع النائب الأول لوزير الخارجية الكوبي مارسيلينو ميدينا العلاقات بين سورية وكوبا في مختلف المجالات وخاصة في المجال

وزارة الصحة

مكتب الإعلام /هافانا 5-7-2018

 

وأوضح الوزير يازجي خلال اللقاء في مقر وزارة الخارجية الكوبية في هافانا أن زيارته لكوبا تندرج في إطار التوجهات المشتركة لتعزيز التعاون في المجال الصحي وتبادل الخبرات المشتركة بين البلدين مبينا أن التعاون الصحي مع كوبا سيشهد دفعاً إضافياً.

وأعرب يازجي عن شكره لكوبا لوقوفها إلى جانب سورية وشعبها في مواجهة الحرب الإرهابية التي تتعرض لها.

من جانبه جدد ميدينا مواقف بلاده الداعمة لسورية في كل المجالات وخاصة في مواجهة الحرب الإرهابية التي تتعرض لها معربا عن ارتياحه الكبير لمسيرة علاقات البلدين والتي شهدت تطوراً كبيرا في الآونة الأخيرة.

وأشار ميدينا إلى أن التوقيع على اتفاق التعاون الطبي بين سورية وكوبا سيساهم بتعزير علاقات البلدين في هذا المجال مجددا في هذا الصدد استعداد بلاده لتقديم خبراتها الطبية لسورية.

كما نوه ميدينا بتضحيات الجيش العربي السوري وصمود الشعب السوري وقيادته في مواجهة الإرهاب معربا عن ثقته بأن نصر سورية أصبح قريبا.

وفي إطار زيارته إلى كوبا قام الوزير يازجي بزيارة إلى المدرسة الأمريكية اللاتينية للطب “ايلام” في هافانا والتقى رئيس المدرسة الدكتور انطونيو لوبيز الذي قدم له عرضا عن نظام التعليم الصحي في كوبا وأشاد بجهود الطلبة السوريين الذين يدرسون في هذه المدرسة.

والتقى يازجي الطلبة السوريين الدارسين في المدرسة واستمع لقضاياهم مشددا على أهمية إيلاء موضوع الدراسة والتحصيل العلمي كل الاهتمام والعناية والعمل بجد من أجل كسب المعارف والخبرة لوضعها مستقبلاً في خدمة الوطن.

بدورهم أشار الطلبة السوريون إلى أنهم سيكونون خير سفراء لبلدهم في المغترب وأنهم يعملون لإيضاح الصورة الحقيقية للأحداث في سورية بعيدا عن التضليل الإعلامي الذي تمارسه وسائل الإعلام الغربية.


print
Return



  Comments

© 2015 Ministry of Health. All Rights Reserved. Developed by Ministry Of Health